وسطاء تداول العقود مقابل الفروقات

تشير CFD للعقود مقابل الفروقات وهي بمثابة اتفاق بين البائع والمشتري بتداول أحد الأصول على اساس الفرق في القيمة الحالية للأسهم، السلع ،العملات أو المؤشر وقيمتها في نهاية العقد . إذا كان الفرق إيجابي فعلى البائع الدفع للمشتري وإذا كان سلبيا فعلى المشتري الدفع للبائع وينتهي الأمر بخسارة أمواله.

أفضل 5 وسطاء لتداول العقود مقابل الفروقات 2015:

تفضل بإلقاء نظرة على الجدول التالي لمعرفة شركات CFD التي نوصي بها لهذا العام وقد أخذنا بعين الاعتبار مجموعة من المعايير عند نشر وجهات النظر.

وسيط التداول بيانات حافز مكافأة تجار الولايات المتحدة الأمريكية فتح حساب

ما هي العقود مقابل الفروقات؟

العقود مقابل الفروقات احدي مشتقات الاستدانة بالرافعة المالية ويتم تداولها بطريقة الهامش حيث أنها لا تسمح فقط للتجار بالمضاربة على تحركات الأسعار دون الحاجة لامتلاك الأصول الأساسية، ولكنها تسمح للتجار أيضا السيطرة على مراكز تداول كبيرة من خلال مبالغ صغيرة من الأموال ويتم تحديد الربح / الخسارة في تجارة CFD من خلال الفرق بين سعر الشراء وسعر البيع.
على عكس الطريقة التقليدية في تداول الفوركس، تسمح تجارة CFD لمالكي أسهم العقود مقابل الفروقات بتلقي أرباح نقدية ويعد هذا النوع بطبيعته مناسب فقط للمضاربة على المدى القصير والتداول على المدى الطويل.
يتم تنفيذ تداول CFD عبر حسابات الوساطة المخصصة لهذا الغرض. يتقاضى هؤلاء الوسطاء عمولة عن كل صفقة لعملية فتح وإغلاق الصفقة. البعض الآخر من الوسطاء يقوم بإضافة هذه العمولة على أسعار الصفقة (أي إضافتها إلى فرق السعر)، بينما هناك آخرون يقومون بالأمرين معا.what-is-cfd-trading

حساب وساطة CFD يجعل التاجر قادرا على المشاركة على المدى القصير في تداول الأصول دون الحاجة لامتلاك فعلي لتلك الأصول، لا سيما إذا كان التداول على تلك الأصول يتطلب كمية كبيرة من الأموال للتحكم في مراكز التداول، على سبيل المثال، يتطلب تداول مؤشر الأسهم أو عقد النفط الخام مبالغ مالية ضخمة إذا ما جرى تداولهم في البورصة التقليدية، ولكن تداول هذه الأصول بنظام العقود مقابل الفروقات في شكل فروقات الرهانات تتيح للمتداول التمتع بمستوى أدنى من الالتزام المالي في حين أنه يجني أرباحا عند الفوز كما لو كان يجري عقد التداول بالكامل في البورصة التقليدية.
أنواع وسطاء العقود مقابل الفروقات
أمرالحصول على العقود مقابل الفروقات يمكن الوصول إليه كما في سوق الفوركس وينقسم مقدمي CFD إلى فئتين:

  1. صناع السوق
  2. مقدمي (DMA ) خدمة الوصول المباشر للأسواق (

يوفر بعض مقدمي وساطة العقود مقابل الفروقات كلا النموذجين (مثل. IG Markets)، في حين أن البعض الأخر إما من صناع السوق أو من مقدمي خدمات الوصول المباشر للأسواق بيد أن لكل منهما مزايا وعيوب، والأمر متروك للتاجر في أن يقرر أي نموذج يعمل لصالحة التجاري.
يعمل صناع السوق بنظام فروق سعر الرهانات التقليدية حيث يجب على المتداول أن يجري عملية التداول ضد مقدم خدمة CFD، وعلى أسعاره المعروضة. لكن العمولات ومتطلبات رأس المال تكون أقل، ولكن أمور تضارب الاهتمامات قد ينشا في هذا النوع.
مع مقدمي DMA خدمة الوصول المباشر للأسواق، يتم إرسال أوامر CFD مباشرة إلى سجل الطلبات التجارية ويجوز للتاجر ان يرسل طلب محدد إما لشراء على سعر العرض أو بيع على سعر الطلب وذلك لتجنب دفع فرق سعر إذا قام طرف آخر بملامسة سعر العرض او الطلب الذي وضعه التاجر . يتقاضى مقدمي DMA عادة عمولات أعلى.
يأتي مقدمي CFD أيضا بميزات مختلفة، بغض النظر عن نموذج التشغيل الذي يقدمونه، هناك اختلافات في أسعار العمولات المقدمة، الأصول المتداولة أو تجار الأسواق الذين يمكنهم المشاركة ومن الصعب الحصول على كافة الميزات المطلوبة في عرض واحد مقدم من وسطاء عقود CFD ولذا قد تجد أنه أكثر جدوى وفائدة للتجار الحفاظ على حسابات مع عدة وسطاء من أجل الحصول على مزيج مناسب من السمات المرغوبة.
اختيار وسيط عقود مقابل الفروقات

عند اختيار وسيط CFD، هناك بعض النقاط ينبغي على النظرفيها:

  1. التنظيم: هل مقدم خدمات وساطة العقود مقابل الفروقات CFD مرخص له بتقديم هذه الخدمة في بلد الإقامة؟ وعلاوة على ذلك، هل هناك شروط معينة يجب أن يفي بها هذا الوسيط بشأن كيفية تناول أموال العملاء؟
  2. الهامش: حسابات CFD هي في الأساس حسابات تستند على الهامش فمن الأفضل معرفة مستويات الهامش وقواعد الهامش.
  3. رسوم العمولة: عمولات على الصفقات CFD. ما هي العمولة التي يتم تقاضيها من شأنها أن يتحملها حسابك؟ تذكر أن بعض وسطاء CFD يقومون أيضا بوضع رسوم على الفرق في السعر. عليك أن تعرف قيمة ما ستدفعه للتداول على منصة CFD
  4. منصات التداول: في أستراليا، من الممكن أيضا تداول العقود مقابل الفروقات في البورصات العادية. هل تفضل العقود مقابل الفروقات المتداولة في البورصة أم عقود الفروقات القائمة على منصة تداول؟ إذا كنت تستخدم منصة على الانترنت عليك التأكد من موثوقية المنصة ، وأنها تقدم برامج رسوم بيانية جيدة للتحليل الفني.
  5. الأصول / الأسواق المعروضة للتداول: بعض الدول تحدد ما يمكن أن يتم تداوله بنظام العقود مقابل الفروقات. عليك أن تعرف السوق / الأصل المفضل الذي يتم تداوله على منصة معينة.
  6. صانع السوق أم الوصول المباشر للأسواق ؟ هذا هو السؤال الهام الذي يطرح نفسه فيوفر صناع السوق متطلبات دخول أقل من حيث رأس المال كما أنه يتقاضى نسبة فائدة أقل، ولكن في جوهرها هو من يكون الطرف الآخر في عملية التداول. يقوم مقدمي خدمة وساطة DMA برقع طلبك إلى كتاب الأوامر التجارية ولكنهم يتقاضون عمولات أعلى ويشترطون رأسمال تجاري أكبر. أيهما تفضل إذا كان لديك الخيار؟
  7. الوصول إلى الأسواق المحلية والأسواق الدولية: بعض وسطاء CFD يقدم فقط الأصول المحلية للتداول. والبعض الآخر يعطيك مزيج من الأصول المحلية والدولية. هناك مزايا لكل طريقة، إذا كنت تقيم في نفس بلد الوسيط، سوف يكون من الأفضل تداول الأصول المحلية فانت تعرف المزيد عن أسهم الشركات المدرجة في بلدك من تلك المتداولة في بلد آخر. وقد تكون الأصول المحلية وسيلة للانطلاق. ولكن إذا كان هناك تاجر آخر يعمل في أي مكان آخر كمغترب، قد يرغب في الحصول على مزيج من الأصول المحلية والدولية للحصول على مزيج مزايا كلا العالمين.
  8. الرسوم البيانية للتداول وبحوث الموارد: الرسوم البيانية ومصادر البحث أدوات رئيسية في إجراء تحليل الصفقات. تأكد من أن وسيط التداول الذي اخترته يقدم تلك الخدمات .
  9. أدوات إدارة المخاطر مثل أوامر وقف الخسارة المضمونة: القدرة على إدارة المخاطر هي أحدي الأدوات التي تحمي نجاحك في الأسواق. أدوات إدارة المخاطر مثل وقف الخسائر المضمونة هي وسيلة للسيطرة على الخسائر عندما يكون السوق في حالة مزاجية متقلبة. وبهذه الطريقة وعند حدوث انزلاق للسعر فلن يؤثر على حسابك. هناك حالات انزلاق مفرط في السوق يمكن أن تسحب كل ما في جعبتك ولكن وقف الخسائر المضمون يمنع هذا من الحدوث.

لذلك عند اختيار وسيط CFD، عليك أن تأخذ هذه النقاط بعين الاعتبار وتختار بعناية فالأمر هنا ليس حول اختيار “أفضل ” وسيط CFD. أنها بشأن كيفية اختيار الوسيط الذي يناسبك .