دورة تداول حركة السعر

تعلم كيفية تجارة العملات باستخدام تداول حركة السعر

مرحباً بكم في دورتنا لتداول حركة السعر. سوف تتعلم في تلك الدورة كل ما تحتاج إلى معرفته لتداول الفوركس، والأسهم والخيارات الثنائية باستخدام مفهوم حركة السعر. سيتضمن ذلك مقدمة إلى تداول حركة السعر، متى وأين نضع مستويات الدخول والوقف باستخدام تحليل تدفق الأوامر والعديد غيرها من الموضوعات.

ما الذي سوف تتعلمه؟

  • التداول باستخدام نسب مخاطرة إلى العائد لم تكن تعلم بإمكانية تحقيقها
  • استهداف تحركات السعر التي لا تقل عن 100 نقطة
  • الاحتفاظ بالصفقات الرابحة لركوب الاتجاه بأكمله وتحقيق ما لا يقل عن 200 نقطة
  • إيقاف خسائرك مبكراً وتحسين معدل الصفقات الرابحة
  • فهم ما تخبئه حركة الشموع لتحسين طرق اتخاذ القرار عند القيام بالصفقات
  • تحليل هيكل السوق بعقلية مفتوحة لعدم الوقوع تحت تأثير ضوضاء السوق أو أية عوامل هامشية أخرى
  • طرق تتميز بالسهولة في تتبع حركة السعر خطوة بخطوة يمكنها العمل على أي من فئات الأصول وتحقيق عوائد مرتفعة

سجِّل للحصول على دروس مجانية فتح دروس PRO

CourseYour ProgressYour Overall Grade
Price Action Trading Course 0% n/a
Module 1 Introduction to Price Action
Unit 1 Introduction to the Price Action Course 9:28 Free  
Unit 2 Why is Price Action Trading more Profitable? 7:39 Pro  
Unit 3 How to Read Price from Candlesticks 9:56 Pro  
Unit 4 How to Draw Support and Resistance Levels (Market Structure) 16:58 Pro  
Unit 5 How to Draw Trend lines and Channels 16:33 Pro  
Module 2 Keep it Simple Stupid (The KISS Approach)
Unit 1 How to Draw Supply and Demand Zones 12:33 Pro  
Unit 2 Identifying Good and Bad Market Conditions to Trade 11:01 Pro  
Unit 3 Using Rejection Candles to Detect Breakouts and Fakeouts 15:28 Pro  
Module 3 Nailing Entries and Exits: Sniping for Key Levels
Unit 1 Plan Your Trade and Trade Your Plan 15:26 Pro  
Unit 2 Overextended Moves and Counter-Trend Trading 9:38 Pro  
Unit 3 Finding Confluence at Key Levels of Supply and Demand 11:55 Pro  
Unit 4 How to Profitably Counter Trend Trade 12:48 Pro  
Module 4 Market Fractals
Unit 1 What are Fractals? 14:15 Pro  
Unit 2 Pattern Repetition and Recognition 11:56 Pro  
Unit 3 Trading Breakouts and Measuring the Moves 14:27 Pro  
Module 5 Order Flow
Unit 1 Analysing Order Flow and Market Structure 10:06 Pro  
Unit 2 Reading Momentum and Price Acceleration 12:25 Pro  
Unit 3 When to Close Trades Early or Let them Run 8:43 Pro  
Unit 4 Adding to Your Winners using Order Flow Analysis 14:54 Pro  
Module 6 Price Action Strategies
Unit 1 Pin Bar Trading Strategy 14:54 Pro  
Unit 2 The Inside Bar Strategy 11:00 Pro  
Unit 3 The Outside Bar Candlestick Strategy 11:33 Pro  
Unit 4 The Long Wick and Body Strategy (Mean Rejection) 14:25 Pro  
Unit 5 W Bottom and M Tops Strategy 11:05 Pro  
Unit 6 How to Correctly Trade Breakouts 12:03 Pro  
Unit 7 The KYM Method: Retest of Previous Swings 15:41 Pro  
Unit 8 Indecision Candles for Continuation and Reversal Setups 15:47 Pro  
Module 7 Trade Management
Unit 1 How to Correctly Position Your Stop Losses 15:44 Pro  
Unit 2 Scaling in and out of Positions: Taking Profit at Key Levels 17:37 Pro  
Unit 3 Aggressive Entries using Pending Orders 14:03 Pro  

مزايا دورة تداول حركة السعر:

AsBrk_1لا يقتصر مفهوم التداول على مجرد الشراء من مستويات منخفضة والبيع عند مستويات مرتفعة، حيث يحتاج المتداولون الناجحون الذين يسعون لتحسين نسبة صفقاتهم الرابحة، ومن ثم زيادة أرباحهم الإجمالية، إلى تفهم كيفية قراءة السعر خلف الشموع والرسوم البيانية.

تستهدف دورة حركة السعر المتداولين الراغبين في الحصول على ميزة إضافية لتحقيق الربح من الأسواق. ونهدف من تلك الدورة إلى تعليمك كيفية التحلي بالصبر عند اختيار فرص التداول، وكيف تتجنب ضوضاء السوق بالاستناد إلى حركة السعر وحدها كمؤشر بجانب الاختيار الصحيح لمستويات جني الربح ووقف الخسارة.

سوف تمكنك تلك الدورة من تحقيق ما يلي:

هذه الدورة ليست كباقي الدورات التي يمكن أن تجدها على الإنترنت. فمعظم تلك الدورات لن يعطيك سوى نظرة سطحية حول تداول حركة السعر دون الخوض في العمق وتحليل هيكل السعر الحقيقي. كما لن تعلمك تلك الدورات سوى 2 أو 3 من “إستراتيجيات حركة السعر” ولكن دون أن تعرف الأساس المنطقي الذي يقف خلف تلك الإستراتيجيات.

ستساعدك دورة حركة السعر التي تقدمها investoo على فهم الأساس الذي يستند إليه مفهوم تجارة حركة الأسعار وبالتالي لن تقتصر قدرتك على مجرد استخدام الطرق والإستراتيجيات التي تعلمتها أيضاً بل ستتعداها إلى تحسين عملية صنع قراراتك من خلال تطبيقها في كافة جوانب متاجرتك.

نبذة عن دورة تداول حركة السعر

قام بتصميم تلك الدورة أحد متداولي الفوركس والعقود الآجلة المحترفين وهي تركز على إستراتيجيته الخاصة بحركة السعر. ويعني ذلك أنه برغم استخدامه عدد من المؤشرات لتأكيد فرص التداول، إلا أنه يبحث عن المناطق التي من المرجح أن يتوقف عندها السعر ويعكس اتجاهه، كما يقرأ حركة السعر ذاتها لمعرفة ما إذا كان الزخم المُحرك للسعر بدأ يضعف أم لا. تستهدف تلك الدورة تعليمك كل تلك الأمور. وتذكر دائماً أن المؤشر الوحيد غير المتأخر زمنياً هو حركة السعر ذاتها.

تستهدف دورة تداول حركة السعر كافة أنواع المتداولين؛ بما في ذلك مستخدمي الأنظمة الآلية وشبه الآلية والباحثين عن طريقة لزيادة نسبة صفقاتهم الرابحة، وكذلك المتداولين بشكل يدوي الذين يعملون على تطوير أحد أنظمة المتاجرة، وحتى المتداولين الذي لازالوا في مرحلة التجارة التجريبية. يتعين على الجميع خوض تلك الدورة المعمقة لأن حركة السعر تقع دائماً في صلب أي نظام تداول مربح.

Screen Shot 2015-02-24 at 16.23.59

  • هل توجد أي متطلبات مسبقة لخوض تلك الدورة؟

تستهدف تلك الدورة المتداولين ذوي المستوى المتوسط وما فوق. سيتعين على المتداولين المبتدئين الاطلاع على درس نماذج الشموع والرسم البياني في دورة التحليل الفني للمبتدئين وذلك قبل الخوض في دورة حركة السعر. تفهم المعلومات التي تخبرك بها الشموع اليابانية سيكون مطلوباً وضرورياً لإكمال تلك الدورة. وبخلاف ذلك لا توجد أي متطلبات مسبقة للخوض في تلك الدورة.

دورة تداول حركة السعر هي أكثر من وسيلة لفهم كيفية حركة الأسواق، وما الذي يجعل السعر يتذبذب وكيفية إيجاد فرص التداول ذات احتمالات النجاح المرتفعة بجانب استخدام تلك المعرفة في البحث عن أفضل نقاط الدخول. وهذا هو السبب الرئيسي الذي لا يجعلك مضطراً للاطلاع على دورات التحليل الفني أو الفوركس للمبتدئين بأكملها قبل أن تكون قادراً على تفهم النظريات والممارسات الواردة هنا.

  • هل يعتبر تداول حركة السعر أسلوباً مربحاً؟

مربح للغاية. تعتبر الإستراتيجيات المستندة إلى حركة السعر هي الأكثر ربحية برغم أنها لا تحظى بشعبية واسعة. ويعود السبب في عدم انتشارها بشكل كبير إلى أن المتداول حين يفتح صفقة استناداً إلى حركة السعر يقوم باستخدام ما يقرأه بنفسه على الرسوم البيانية. لهذا تُعد طريقة تقديرية تماماً للتداول في الأسواق، حيث لا يمكن ترميزها أو تحويلها إلى نظام آلي.

ما نود القيام به هو تعليمك كل تلك الأمور، وهو ما سيؤهلك في نهاية المطاف إلى تصفية فرص التداول غير المجزية، وتجنب نقاط الدخول السيئة والأسواق المتقلبة. ستتعلم كيفية التركيز على الصفقات ذات فرص النجاح المرتفعة والتي تتميز بنسبة عالية للمخاطرة إلى العائد. كما سيتعلم المتداولين على المدى المتوسط والطويل كيفية الاحتفاظ بصفقاتهم الرابحة استناداً إلى قواعد بسيطة تمليها حركة السعر ذاته. ستساعدك كل تلك العناصر على الوصول إلى نقطة التعادل أو تحويل نظام التداول الخاسر إلى نظام مربح على المدى الطويل.

زيادة نسبة صفقاتك الرابحة بنسبة 10% فقط يُعد أمراً رائعاً. لهذا تخيل ما الذي سيحدثه زيادة تلك النسبة بـ 35% وفي ذات الوقت تقليل كثافة التداول ومن ثم انكشافك في الأسواق: هذا بالفعل ما يحلم به أي متداول.

  • كم سيستغرق الأمر حتى أصبح متداول رابح باستخدام حركة السعر؟

لن نكذب عليك في تلك المسألة؛ فالتحول إلى متداول رابح في الأسواق المالية ليس بالأمر السهل. لهذا السبب نسعى إلى تعليمك باستخدام المبدأ الشهير: حافظ على بساطته، غبائه !. فكلما تداولت بطريقة أكثر بساطة كلما زادت قدرتك على رؤية ما تقوله الأسواق بشكل أوضح. أيضاً كلما زادت بساطة أسلوب التداول كلما كنت قادراً على البدء في اختباره وتكراره بصورة أسرع.

التحول إلى متداول رابح ليس بالأمر المعقد، كل ما عليك هو تداول ما تراه ثم إعادته مراراً وتكراراً حتى يتوفر لديك عينة ذات حجم كافي لمعرفة ما هي الإعدادات الأكثر ربحية من غيرها. كلما كانت طريقة التداول أكثر بساطة كلما حصلت على تلك النتائج بصورة أسرع. ننصحك بقضاء شهرين على الأقل في التداول باستخدام حركة السعر وحدها حتى تحصل على فكرة عن أفضل الطرق بالنسبة لك. ويعني ذلك أنه سيتعين عليك بعد الحصول على تلك الدورة قضاء شهرين في اختبار الطريقة الواردة قبل الانتقال إلى التداول على حساب حقيقي والبدء في كسب الأموال.

تُطبق تلك المنهجية بشكل أكبر على الأطر الزمنية الكبيرة عند القيام بصفقات السوينج ومتوسطة الأجل. ولهذا السبب ستتزايد مقدار الأموال التي يمكنك كسبها طردياً مع طول الفترة التي تحتفظ بصفقتك خلالها. وبشكل عام ستحصل على نتائج أفضل كلما استخدمت أطر زمنية أكبر لأنها ستتيح لك فلترة التحركات العشوائية التي تحدث في السوق بشكل يومي بالإضافة إلى تجنب الخروج مبكراً بسبب إحدى الحركات التصحيحية المؤقتة.

  • هل يجب عليَّ استخدام مؤشرات مع حركة السعر؟

بالقطع نعم. لا يمكن التداول وتحقيق الأرباح استناداً إلى حركة السعر وحدها ولهذا ننصح باستخدامها في تحسين نظام متاجرتك. سيعطيك استخدام مؤشر للتذبذب في تحديد مناطق الوقف والانعكاس المحتملة داخل مناطق ذروة البيع أو الشراء معلومات إضافية بمجرد وصول السعر إلى هناك. كما من المفترض أن يُسهم ذلك في تبسيط اتخاذ قرارات التداول وجعلها أكثر كفاءة عند استخدام مؤشر أو اثنين لإكمال نظام التداول.

كما ننصح بعدم استخدام مؤشرات الرسم البياني مثل البولينجر باند، التوقف والانعكاس (SAR)، قنوات دونكان، الخ… لأن تلك المؤشرات تعطي إشارات خاصة بها ولهذا قد تشوش على ما نسعى إلى تحقيقه هنا: وهو التداول بنفسك. استخدام مؤشر أو اثنين من الأدوات الاتجاهية مثل المتوسط المتحرك البسيط 50 أو 100 ستكون خياراً لا بأس به لأن وظيفتها تقتصر على إخبارك بالترند الحالي وليس إعطاء مؤشرات على فرص البيع أو الشراء. لهذا يمكن القول بأنه من المقبول استخدام معلومات إضافية مع حركة السعر لأن الهدف هو استخدام مؤشرات أقل لا تشوش على قراءتك للرسوم البيانية. تذكر: أِبقها بسيطة.

  • ما هي الخطوة التالية؟

بعد التعود على مفهوم حركة السعر يمكنك الذهاب وممارسة ما تعلمته على الرسوم البيانية مباشرةً. وبالطبع ستكون الطريقة الأفضل لتطبيق ما تعلمته في تلك الدورة هو استخدام تحركات السعر التاريخية والبدء في تطبيق المفاهيم التي تعلمتها. يمكنك بعد ذلك البدء في التداول مباشرةً وتذكر دائماً الاحتفاظ بسجل لصفقاتك خلال المرحلة التجريبية.

يمكنك بعد ذلك الاطلاع على دورات تجارة الأخبار أو التجارة الخاطفة لإضافة مزيد من الطرق إلى جعبتك من أدوات التداول.